• عبد الرحمن ثابت - ابو سالم .. رحمه الله

  • بالصور: حركة فتح وكتائب شهداء الأقصى – لواء غزة تكرمان متفوقي دورة القدس لتحفيظ القرآن الكريم

  • وفد من كتائب الأقصى - لواء غزة يبارك لعائلة غزال زفاف إبنهم: عبد المجيد غزال

  • وفد من كتائب شهداء الأقصى - لواء غزة يزور المناضل: ياسر الأيوبي

  • وفد من كتائب شهداء الأقصى - لواء غزة يزور المناضل: ياسر الأيوبي

  • وفد من كتائب شهداء الأقصى - لواء غزة يزور المناضل: ياسر الأيوبي

  • كتائب الأقصى - لواء غزة تزور أمين سر منطقة شهداء المغراقة المناضل: ماهر الجمل

  • الشهيد القائد عاطف عبيات

  • كتائب الأقصى - لواء غزة تزور أمين سر منطقة شهداء المغراقة المناضل: ماهر الجمل

  • كتائب الأقصى - لواء غزة تزور أمين سر منطقة شهداء المغراقة المناضل: ماهر الجمل

  • كتائب الأقصى - لواء غزة تزور أمين سر منطقة شهداء المغراقة المناضل: ماهر الجمل

  • بالصور: حركة فتح وكتائب شهداء الأقصى – لواء غزة تكرمان متفوقي دورة القدس لتحفيظ القرآن الكريم

  • فعاليات بطولة الشهيد الأسير عرفات جردادت ولمسة وفاء لكافة الأسرى البواسل الأبطال.. برعاية إقليم شرق غزة

  • بالصور: حركة فتح وكتائب شهداء الأقصى – لواء غزة تكرمان متفوقي دورة القدس لتحفيظ القرآن الكريم

  • وفد من كتائب شهداء الأقصى - لواء غزة يهنئ الأخ المناضل: ناهض مصلح " أبو فايز " بقدوم مولوده الجديد

  • قناة أقصى برس على يوتيوب

  • المتواجدون الآن داخل الموقع

الشاباك الصهيوني: الأيام المقبلة ستشهد المزيد من العمليات الانتقامية لا نستطيع منعها

عملية تل ابيباقصى برس – ترجمة وكالات – قالت صحيفة “معاريف” العبرية اليوم الاثنين، في تقرير لها، “

إن قيادة الجيش الاسرائيلي وضباط الاجهزة الامنية الاسرائيلية في الضفة الغربية، يتوقعون تصاعد المواجهة في الضفة الغربية وزيادة العمليات خصوصا الطعن في الفترة المقبلة، لكنهم لا يرون أي إشارات لإمكانية تطور هذا التصعيد الى انتفاضة شاملة”.

وبحسب الصحيفة، فإن حركة “حماس” وقياداتها العسكرية في الخارج يضغطون على أنصار وقيادات وكوادر الحركة للتحرك من أجل تنفيذ مزيد من العمليات، وبأشكال مختلفة سواء تلك التي تقوم على التصعيد الجماهيري، أو تلك المتعلقة بتنفيذ عمليات سواء كانت طعن أو إطلاق نار، لأنها ترى في ذلك وصولا لحالة من الفوضى، وفرصة للتهرب من الضغوط الممارسة عليها في الضفة الغربية، تزعم الصحيفة.

وتنقل الصحيفة عن مصادر في جهاز مخابرات الاحتلال “الشاباك” قولها: “إن حماس تسعى من خلال المواجهة الى اضعاف السلطة الفلسطينية من جهة، والظهور بمظهر الحركة المقاومة امام الفلسطينين في الضفة الغربية من الجهة الاخرى، سيما في ظل انغلاق الافق السياسي بين الجانبان الفلسطيني والاسرائيلي، مما يزيد الضغوطات على السلطة الفلسطينية التي تعاني من حالة شلل سياسي واحراج امام الشعب الفلسطيني، حيث تسعى حماس لزيادة هذا الحرج في ظل استمرار اسرائيل بالسعي لتقويض السلطة من خلال الاستيطان والاعتقالات وعمليات الاغتيال والقتل المتزايد في الاونة الاخيرة اضف الى ذلك اعتداءات المستوطنين المتزايدة.

وأضافت المصادر أن “من يتابع تسلسل الاحداث في الاسابيع الاخيرة، ويطلع على التحقيقات يدرك حقيقة ما يجري، مشيرا الى ان ما جرى في دوما من عملية حرق عائلة دوابشة اعطى مؤشرات للتقديرات بارتفاع نسبة المواجهة في الضفة الغربية”.

وبحسب المصدر الامني، فإن الحادث الأول عقب عملية حرق عائلة دوابشة كان وقوع عملية إطلاق النار على سيارة إسرائيلية قرب مستوطنة نجمة الصباح قرب كفر مالك برام الله. أما الحدث الثاني فكان القاء قنبلة مولوتوف بالقرب من بيت حنينا، وهو حادث خطير لانه ادى لوقوع اصابات خطيرة بين المستوطنين، ثم تلا ذلك عملية الدهس على طريق نابلس رام الله مما أدى لإصابة جنديين بجروح خطيرة، وكان جندي آخر أصيب بجروح طفيفة، وآخرها يوم امس، حيث أصيب مستوطن إسرائيلي بجروح طفيفاة إلى متوسطة، بعد تعرضه للطعن  في محطة وقود “دور ألون على الطريق السريع 443.

ووفقا لتقديرات امنية وعسكرية أجريت خلال عطلة نهاية الاسبوع، هناك رغبة لدى الفلسطينيين بشن المزيد من الهجمات الانتقامية حيث أوضحت القيادة العسكرية والامنية انها لم تتفاجئ من هذه الرغبة الفلسينية في الانتقام .

وبحسب مسؤول امني كبير فان العمل يجري من خلال التركيز على افراد وليس خلايا كما ان هناك رغبة من قبل بعض الافراد في الرد على ما يجري من اعتداءات من قبل المستوطنين والتي تحاول حماس استغلالها وتغذيتها من خلال محاولة ارسال الاموال لكن اضعاف البنية التحتية لحماس بالضفة يؤدي الى انكشاف امر محاولاتها تشكيل وبناء قدراتها.

وقال الضابط الأمني “إن كافة الاجراءات الاحتياطية الاسرائيلية لن تستطيع ضمان عدم وقوع عملية كبيرة ومؤلمة لان هناك أصرار من قبل الفلسطينيين ولو بشكل افراد او مجموعات صغيرة من مختلف الفصائل وبما فيها فتح على الانتقام مما جرى في دوما”، موضحا ان تعرض المستوطن للطعن خمسة وعشرين طعنة بالامس يشير الى مدى عمق الرغبة بالانتقام لدى الفلسطينين والتي يعمل الجيش والشاباك على منعها”.

وأشار المسؤول الامني الاسرائيلي الى ان الجيش الاسرائيلي يعمل بشكل متواصل على احباط هذه المحاولات المتصاعدة من خلال شن حملات اعتقالات واسعة لان حماس تواصل سعيها لشن هجمات اكبر تعيد لها مكانتها في الضفة الغربية خصوصا بعد عملية الاحراف في دوما وغيرها من الاعتداءات على الفلسطينين.

 

 

 

 

 

_________________________________________________________

ملاحظة: التعليقات و المقالات تعبر عن رأي صاحبها فقط ولا تعبر عن رأي أقصى برس

عودة للصفحة الرئيسية

لإستقبال أخبار أقصى برس  مجاناً عبر جوالك إضغط هنا

صفحتنا على الفيس بوك 

صفحتنا على تويتر

قناتنا على يوتيوب

2014-12-09_082650

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: