حكومة الإحتلال تصادق على قانون تغذية الأسرى قسرا

نقل الاسير الي مستشفىاقصى برس – كتبت “هآرتس” ان الحكومة صادقت، امس، على دفع مشروع القانون الذي يسمح بتغذية الاسرى المضربين عن الطعام بالقوة.

وحسب هذا القانون الذي يحمل اسم “منع أضرار الاضراب عن الطعام” والذي يدفعه وزير الأمن الداخلي غلعاد اردان، يمكن لإسرائيل ان تغذي الأسرى المضربين عن الطعام الذين يتهدد الخطر حياتهم، خلافا لإراداتهم.

 

 

وبعد قرار الحكومة هذا يمكن للكنيست ان تواصل سن القانون من حيث توقف النقاش حوله في الكنيست السابقة، وطرحه للتصويت في القراءتين الثانية والثالثة.

النص الذي صادقت عليه الحكومة هو ذات النص الذي صودق عليه في القراءة الاولى، رغم انه تم اجراء بعض التعديلات للتخفيف من حدته، اثر الانتقادات الكثيرة التي تعرض لها. وتم التطرق في طلب وزارة الأمن الداخلي الى التغييرات التي ناقشتها اللجنة الوزارية، لكنه لم يتم العمل على دمجها في النص الحالي.

واوضح رئيس نقابة الأطباء د. ليونيد ايدلمان، في حديث لصحيفة “هآرتس” انه “اذا تم تمرير القانون فسندعو الأطباء الى تجاهله”، مضيفا: “هذه حالة تتغلب فيها الاخلاق الطبية على القانون بشكل قاطع، والرسالة التي نريد تمريرها للأطباء هي ان التغذية بالقوة تعني التعذيب ويمنع على الأطباء المشاركة فيها”. 

وحسب اقوال ايدلمان الذي حول رسالة في هذا الشأن الى الوزيرين غلعاد اردان واييلت شكيد، فان “كل طبيب حاول ادخال انبوب الى المعدة يعرف انه اذا تم عمل ذلك خلافا لرغبة الإنسان، فانه يهدد حياته. وبديل التغذية عبر الوريد ليس افضل، فهو يحتم تقييد الانسان، واذا تم عمل ذلك لمرة واحدة فانه لن يحقق فائدة، فهذا يحتاج الى أيام كاملة. هذا قانون خطير سيسبب ضررا يفوق الفائدة. وهو خاطئ من ناحية طبية واخلاقية”.

يشار الى انه تم في السنة الماضية صد هذا القانون رغم الجهود التي بذلها رئيس الحكومة نتنياهو لتمريره بشكل عاجل. وكان من المفروض طرح مشروع القانون للتصويت في الليلة التي عثر فيها على جثث الشبان الاسرائيليين الثلاثة في غوش عتصيون، في حزيران الماضي، لكنه تم الغاء جلسة الكنيست، ولم يتم تجديد التصويت بعد الحرب، بسبب قرار تبكير موعد الانتخابات.

ويهدف القانون حسب المبادرين، الى منع ابتزاز السلطات الاسرائيلية ومنع الغليان المحتمل في السلطة الفلسطينية في حال موت اسرى نتيجة الاضراب عن الطعام. يشار الى ان الشاباك يتكهن في وجهة نظر حولها الى وزارة الأمن الداخلي، بأن الأسرى ينوون بدء اضراب مفتوح عن الطعام فور انتهاء شهر رمضان في منتصف تموز.

وتمت المصادقة امس على مواصلة سن القانون، على خلفية الاضراب المتواصل عن الطعام للأسير خضر عدنان، المعتقل منذ سنة بدون محاكمة، ويخضع الآن للعلاج وهو مقيد الى سريره في المستشفى، وفي ظل اعلان اسرى ومعتقلين اداريين نيتهم البدء بإضراب عن الطعام.

وقال اردان بعد المصادقة على القانون ان “الأسرى الأمنيين يريدون تحويل الاضراب عن الطعام الى عملية انتحارية من نوع جديد يهددون من خلالها دولة اسرائيل. لن نسمح لاحد بتهديدنا ولن نسمح للأسرى بالموت في سجوننا”.

وردا على موقف ايدلمان قال اردان ان “موقف نقابة الأطباء مستهجن، فبصفتهم يتحملون مسؤولية انقاذ الحياة في كل حالة يجب على الأطباء القيام بمهامهم سواء كان الحديث عن أسير يحاول الانتحار في سجنه أو أسير يجوع نفسه حتى الموت”.

 

 

 

واضاف انه متأكد من انه سيتم العثور على الأطباء الذين يوافقون على تغذية الأسرى بالقوة.

وجاء من جمعية “اطباء لحقوق الإنسان” امس، ان “الحكومة الاسرائيلية تعود الى طرح قانون مخجل قوبل بالشجب من قبل المجتمع الطبي في إسرائيل والعالم، وتسعى الى تشريع التعذيب والخرق الخطير للأخلاق الطبية والمعاهدات الدولية.

وبدل تغذية الأسرى بالقوة، من خلال اهانتهم وتهديد حياتهم، على اسرائيل التعامل مع مطالب المضربين عن الطعام من خلال وقف الاعتقالات الادارية الاعتباطية”.

وقالت جمعية حقوق المواطن “ان التغذية بالقوة ممنوعة لأنها تمس بحق الإنسان بمعارضة علاجه، وبحقه على جسده وكرامته. وكل قرار يقضي بتقديم العلاج يجب ان يتم اتخاذه من قبل طاقم مستقل وبما يتفق مع قانون حقوق المريض، الذي يمنع معالجة انسان رغم ارادته”.

واعتبرت رئيسة حركة ميرتس زهافا غلؤون سن هذا القانون “غير اخلاقي” فيما قال النائب باسل غطاس (المشتركة) ان سن القانون سيشكل دليلا على الدخول في طريق مظلم.

 

 

 

_________________________________________________________

ملاحظة: التعليقات و المقالات تعبر عن رأي صاحبها فقط ولا تعبر عن رأي أقصى برس

عودة للصفحة الرئيسية

لإستقبال أخبار أقصى برس  مجاناً عبر جوالك إضغط هنا

صفحتنا على الفيس بوك 

صفحتنا على تويتر

قناتنا على يوتيوب

2014-12-09_082650

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: